آهم الأخبار

صدمة لـ تركي آل الشيخ.. استغلال الأجانب لتأشيرات حفلات الترفيه لأداء مناسك العمرة.

مغردون: تأشيرة الحفلات تستخرج في 3 دقائق

صدمة لـ تركي آل الشيخ.

جدل واسع فتح الباب عليه بعد التسهيلات التي منحها مجلس الوزراء السعودي، لتأشيرات “الزيارة” التي خصصت للراغبين بحضور فعاليات هيئة الترفيه التي تقام في المملكة بعد أن قارنها راغبون بزيارة السعودية لأداء العمرة أو الحج.

وأقر مجلس الوزراء السعودي قبل أشهر، استحداث تأشيرة باسم “زيارة فعالية”، تصدر وفقا لآليات رئاسة أمن الدولة، ووزارة الخارجية.

ويتطلب للحصول على التأشيرة إثبات حضور الفعالية بشراء التذكرة المخصصة لها، مقابل إصدار التأشيرة خلال 24 ساعة فقط، الأمر الذي أثار حفيظة الراغبين بأداء العمرة الذين عليهم الانتظار قرابة الأسبوعين قبل الحصول عليها.

استغلال تأشيرة الترفيه لأداء العمرة

تواجه هيئة الترفيه في السعودية صدمة كبيرة، بعد استغلال تأشيرات الحفلات من قبل المسلمين الأجانب والتي يتم استخراجها في ثلاث دقائق لأداء العمرة في مكة المكرمة.
وأكدت مصادر إعلامية في السعودية، أن هيئة الترفيه أمام مأزق؛ إذ أن استخراج تأشيرات حفلاتها للأجانب يستغرق ثلاث دقائق، ولكنهم لا يحضرون ويذهبون لأداء العمرة في مكة.
وبحسب المصادر، فإن تأشيرة العمرة الأصلية من السفارات السعودية تعد أغلى سعرًا وأكثر تعقيدًا في الحصول عليها من تأشيرات حفلات هيئة الترفيه.

انتقادات واسعة

وفي ذات السياق، تناقل مغردون سعوديون، رسالة تفيد بأن العديد من المسلمين الأجانب، يتجهون لاستغلال تأشيرات حفلات الترفيه لأداء العمرة؛ في مكة بدلًا من عناء التأشيرات الأصلية.
ولم تعلق هيئة الترفيه السعودية أو أي مصدر سعودي رسمي على هذه الأنباء المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي أكد صحتها مغردون سعوديون.

تشديد الإجراءات وراتفاع رسوم العمرة

ووفق وكالة الأنباء السعودية، فقد تقرر أن يكون رسم تأشيرة الدخول لمرة واحدة 2000 ريال سعودي، أي ما يعادل 533.3 دولار أمريكي، على أن تتحمل الدولة هذا الرسم عن القادم لأول مرّة لأداء الحج أو العمرة.

اقرأ/ي أيضا :  فتح : ابتزاز الرئيس سياسيا لن ينجح

وعدل مجلس الوزراء رسم تأشيرة الدخول المتعدد إلى 3000 ريال سعودي، ما يعادل 800 دولار، لستة أشهر، وإلى 5000 ريال- 1333 دولارا، لمدة سنة، وإلى 8000 ريال- 2133 دولارا، لمدة سنتين.

ترفيه وعمرة

وما يميز تأشيرة الحفلات، أنها خالية من الأعباء التي يتحملها الراغب في تكرار أداء العمرة أو فريضة الحج، برفع الرسوم تصاعدياً، حيث قررت السعودية مؤخراً تعديل رسم التأشيرة للدخول المتكرر.

وفي سبتمبر الماضي، أعلنت الهيئة العامة للرياضة بالسعودية أن المملكة ستمنح للمرة الأولى تأشيرات لحضور الأحداث الرياضية، مثل “فورميلا إي الدرعية”، موضحة أن الحصول عليها يستغرق دقائق معدودة.

ووفق وكالة الأنباء السعودية، فقد تقرر أن يكون رسم تأشيرة الدخول لمرة واحدة 2000 ريال سعودي، أي ما يعادل 533.3 دولاراً أمريكياً، على أن تتحمل الدولة هذا الرسم عن القادم أول مرّة لأداء الحج أو العمرة.

وعدَّل مجلس الوزراء رسم تأشيرة الدخول المتعدد إلى 3000 ريال سعودي (نحو 800 دولار) لستة أشهر، وإلى 5000 ريال (1333 دولاراً) لمدة سنة، وإلى 8000 ريال (2133 دولاراً) لمدة سنتين.

ضرائب إضافية

 

تشمل الضريبة الجديدة على عائلات المقيمين الأجانب والعمال المكفولين من قبلهم، بحسب الهيئة العامة للإحصاء بالسعودية، نحو 2.2 مليون شخص.

في وقت سابق، فرضت وزارة الحج السعودية، على مؤسسات الحج والعمرة تقديم ضمان بنكي بنسبة 30% من قيمة الخدمة للوزارة، بواقع 400 ريال سعودي، ما يعادل 110 دولارات، عن كل حاج.

في سياق متصل، قررت السعودية فرض ضريبة شهرية على عائلات المقيمين الأجانب الذي يعملون في القطاع الخاص وعلى موظفيهم.
وتبلغ قيمة الضريبة نحو 26.6 دولار، في خطوة جديدة لتحصيل أموال إضافية بهدف مواجهة العجز في موازنتها بعد تراجع أسعار النفط.

وأوضحت السلطات السعودية، أن الأشخاص المشمولين بهذا القرار هم أقرباء المقيمين الأجانب في المملكة والعمال المكفولون من قبلهم والمواليد الجدد لهؤلاء المقيمين.

اقرأ/ي أيضا :  الطقس: أجواء صيفية عادية

وقالت إدارة الجوازات في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية إن “القرار دخل حيز التنفيذ في الأول من تموز/ يوليو”، مشيرة إلى أن “قيمة الضريبة ستتضاعف لتصل في تموز/ يوليو 2020 إلى 106.6 دولار شهريا”.

 

www.mltaq.com

مقالات ذات صلة

إغلاق