العودة   منتدى مستمرون > جديد الساحة > جديد الأحداث على الساحة

إضافة رد
قديم 02-06-2018, 06:10 PM
  #1
مستمرون
ناشر
الانتساب: 17 - 12 - 2015
المشاركات: 8,214
معدل تقييم المستوى: 13
مستمرون has a spectacular aura about
Post صحيفة إسرائيلية: حصار غزة غير فاعل وحماس لم تضعف

 


أكدت صحيفة إسرائيلية، أن طريقة تعامل الاحتلالالإسرائيلي مع قطاع غزة المحاصر للعام الثاني عشر على التوالي، “غيرفاعلة”، في الوقت الذي تزداد فيه قوة “حماس” المسيطرة على القطاع.

وأفادت صحيفة “هآرتس” الإسرائيليةالثلاثاء، أن تحذير رئيس الأركان الإسرائيلي، غادي إيزنكوت، من أن الانهيارالاقتصادي في غزة يمكن أن يثير مواجهة عسكرية في المستقبل القريب، “لم يكن منالممكن أن يكون أكثر وضوحا”.

وبينت، أن الأمور في الظاهر، تبين أن “الصلةالمؤكدة بين الضائقة الاقتصادية الرهيبة والانفجار العنيف أمر بديهي، ولكن الحكومةالإسرائيلية لا تزال أسيرة مفهوم يهدد أمن الدولة”، موضحة أن “هذاالمفهوم يعتمد على الافتراض بأنه كلما كان وضع مواطني غزة أسوأ، هكذا ستضعف قوةحركة حماس وسلطتها”.

ورأت أنه مع “تجاهل الجوانب الأخلاقية للضائقةوالفقر والافتقار الذي يمر به قطاع غزة، إلى آفاق سياسية واقتصادية، فإن سياسةالإغلاق والنضال ضد الحكم المستمر لحماس يرتبطان بتناقضات لا يمكن التوفيق بينها”.

وذكرت “هآرتس”، أن “الصيغةالإسرائيلية بعد أكثر من عشر سنوات من الإغلاق (الحصار) أثبتت أنها غيرفاعلة”، مؤكدة أن “سلطة حماس لم تضعف”.

وفي الوقت نفسه، فإنها “لا تسمح لحركة حماسبإدارة البنية التحتية المدنية في غزة، والسماح لأكثر من مليوني نسمة بأن يعيشواحياة ملائمة”، وفق الصحيفة التي لفتت إلى أن “إسرائيل تسعى إلى إسقاطنظام حماس من خلال العصيان المدني الذي لم ينشأ بعد”.

رهائن لسلطة




ونوهت إلى أن “إسرائيل أيضا، ليس لديها سياسةلتوضيح من سيتولى إدارة غزة بعد سقوط حماس”، مضيفة: “صحيح أن إسرائيلطرحت خطة طموحة لإعادة إعمار قطاع غزة، تشمل إنشاء بنية تحتية للكهرباء ومنظومةلتحلية المياه بتكلفة تقدر بحوالي مليار دولار، ولكنها تضع شرطين مستحيلين لتنفيذها؛أن تمول الدول المانحة الخطة؛ وأن يتم تنفيذها فقط بإدارة السلطة الفلسطينية”.

وتابعت ساخرة: “إسرائيل تطالب الدول المانحةبإخراج الكستناء لها من النار، كما لو كانت تلك الدول هي المسؤولة عن الضائقة فيغزة”، منوهة إلى أنه في حال “وافقت الدول المانحة على ذلك، فإنها وسكانغزة سيصبحون رهائن لقدرة السلطة الفلسطينية على السيطرة على غزة”.

في حين، “تحارب إسرائيل ضد أي تعاون بين حماسوفتح، والذي من دونه لن تتمكن السلطة الفلسطينية من السيطرة على غزة”، وفق“هآرتس”، التي قالت: “هذه الحجج تفرغ من مضمونها ادعاءات إسرائيلبأنها ليست مسؤولة عن الكارثة في غزة”.

وفي حال نشوب حرب مع قطاع غزة، سيكون من “منالمستحيل تقبل العذر الذي يضع المسؤولية الوحيدة عن هذه المواجهة على حماس”.

وشددت الصحيفة، على وجوب أن “تشرع الحكومةالإسرائيلي وبشكل فوري، في إحداث تغيير كبير في سياستها، وأن تسمح بإنشاء مصانع،وأن تمنح تصاريح عمل أكثر لسكان غزة، وأن تسمح بالاستثمارات الأجنبية وأن توسعتصاريح التصدير، وإلا فإنها ستكون مسؤولة مباشرة عن الحرب المقبلة”.

المصدر : مستمرون



لزيارة مصدر الموضوع فضلا انقر هنا ...

مستمرون غير متصل  
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)

 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

اذكر الله


الساعة الآن 06:03 PM بتوقيت القدس


sitemap