منوعات

كيف تكوني أنثى؟

كيف تكوني أنثى؟

تنسى الكثير من النساء والفتيات أنوثتهن مع ضغوط الحياة، و أعباء العمل، ومسئوليات المنزل والأطفال، فتتعامل بأسلوب مشابه للرجال، فيه من الحدة ما يلغي طبيعتها الأنثوية، في هذا القال نقدم لكي عزيزتي حواء مجموعة من النصائح لكي تحافظي علي انوثتك مشتعلة دائماً.

فهل ورد على خاطرك يوماً تساؤلاً ما الذي يجعل امرأة أكثر جاذبية من أخري، وما الذي يجعلها ملفته للأنظار خاطفة للعقول والقلوب؟  بالطبع ما يجعلها كذلك ليس جمالها فقط ولكن أنوثتها الطاغية التي تسحر من حولها، إذا فكيف تكوني أنثي؟

الاعتناء بجسدك و بشرتك

عزيزتي حواء الأنوثة مرتبطة بالمظهر الجميل المريح للعين، لذلك عليك الاهتمام بجسدك وبشرتك، وهذه النصيحة واسعة جداً تشمل العديد من الأمور، بداية من الاهتمام باتباع نظام غذائي صحي وصولاً للعناية بالبشرة، فأهتمي بطعامك وشرب كميات كبيرة من المياه لكي تتمتعي بصحة جيدة وبشرة مشرقة، اهتمي كذلك بالعناية بالحصول على الوزن المثالي لجسمك، واعتني بنظافتك الشخصية وقومي بإزالة الشعر الزائد بجسدك، واهتمي بأظافرك وقدميك وكامل جسدك، لا تهملي شيئاً، كي تظهري جميلة وأنيقة ورائحتك جميلة منعشة.

اهتمي ببشرتك باستمرار وقومي بترطيبها باستخدام كريمات الترطيب وتنظيفها بالماسكات أو حمامات البخار وغيرها من لأساليب التجميلية، ولا بأس من وضع بعض المكياج علي ألا يكون بشكل مكثف وكبير يضفي عليك انطباع سلبي، اهتمي بترطيب شفتيكِ وإبراز جمال عينيكِ.

الاعتناء بأسلوبك

أسلوبك عزيزتي هو كلمة السحر، فالصوت العالي والغضب والعند ليس من الأنوثة، لذا حافظي علي مستوي صوت منخفض وهادئ، وحافظي علي ثباتك الانفعالي وكوني هادئة حالمة صبورة رحيمة بمن حولك، لا تكوني أنانية، تعلمي الاعتناء بغيرك والاهتمام بشؤنهم، أبدي المزيد من اللطف وقدمي الشكر لمن حولك.

اهتمي بتغذية روحك وعقلك حتي لا يكون جسدك خاوياً، وتذكري دائماً أن الجمال وحده لا يكفي، يجب أن يكون لدي قدر كبير من الثقة بالنفس والتواضع والحلم والثقافة والعلم واللسان الطيب والكلام اللين، وتعلمي أن تقبلي الأشياء أو ترفضينها بهدوء ورقة.

حافظي علي مشيتك في الشارع فلا تمشي مسرعة ولا منحنية، أمشي بشكل معتدل وبهدوء حتي وإن كنت في عجلة من أمرك، أجلسي كذلك بهدوء، تعاملي مثل الأميرات، ولا عيب في تقليد تصرفاتهم، وحافظي علي حركة جسدك متناسقة مع كلامك، ولا حظي حركة يديك أثناء الكلام، قومي بتحسين السلوكيات التي لا تعجبك بنفسك، فالأنوثة يمكن اكتسابها بالمران والتأقلم.

اهتمي بالاكسسوارات التي تضفي سحراً وجمالاً علي ملابسك، اختاري الألوان الانثوية الجميلة، اختاري الأقمشة التي تبرز أنوثتك كالحرير والشيفون والدانتيل وغيرها. وارتدي من الملابس ما يليق بك ويعبر عن شخصيك وليس من الضرورة أن تتبعي أحدث صيحات الموضة التي ربما لا تليق بك.

تعلمي الرقص

قليل من النساء يجدن الرقص، لكن لا بأس حتي وإن كنت لا تجيدين الرقص يمكنك تعلمه، تعلمي الرقص الشرقي علي سبيل المثال، فهو أمر في غاية المتعة، يساعدك كثيراً في التخلص من الاكتئاب ويساعدك كذلك علي خسارة الوزن الزائد، وينحت جسدك ويجعله أكثر مرونة وليونة وأنوثة، فقط حاولي أن تعطي نفسك بعض الدقائق كل يوم لتعلم الرقص، فهو فن ورياضة كذلك بجانب كونه وسيلة من وسائل الإغراء.

ممارسة الرياضة والانغماس في الأعمال الخيرية

ممارسة الرياضة أمر غاية في الأهمية لكل إنسان وليس للمرأة فقط، حافظي علي ممارسة الرياضة سواء في منزلك أو بالمشي بعض الوقت، يساعدك  ذلك على الاسترخاء وتصفية الذهن والحصول علي جسم صحي.

الرحمة صفة أساسية من صفات الأنثى، لذا اظهري عطفك وودك تجاه الآخرين، ساعدي المحتاج، وأعطفي علي الصغير وأحترمي كباء السن وليكن ذلك سلوكك بشكل دائم، وحافظي علي ابتسامك. فالابتسامة تفتح لك القلوب.

خلقك الله أنثى ولم يخلقك رجل لذا تعاملي برقة وهدوء وأنوثة، ولا تتخلي عن مصدر قوتك “أنوثتك” عزيزتي.

 

58 / 100
السابق
نصائح تساعدك على التربية السليمة لطفلك
التالي
دور الأسرة في تعليم الأطفال قيمة المال