الكشف عن أول أسير في أول قائمة تبادل أسرى بين غزة والاحتلال

multka
آهم الأخبار
13 أكتوبر 2021
image 750x 61628c44b5504 - الملتقى الإخباري

يتساءل دانيال سيريوتي في مقال على صحيفة “إسرائيل هيوم”العبرية اليوم الأحد عن الأسباب التي تدفع حركة حماس للإفراج عن القيادي الأسير في حركة فتح مروان البرغوثي واضعة إياه على رأس قائمة مطالبها بصفقة أسرى مع كيان العدو
وقال بأنه: “في الوقت الحالي لم يتم تحقيق تقدم كبير في الاتصالات غير المباشرة بين “إسرائيل” وحماس من خلال وساطة المخابرات المصرية”.

وأشار إلى انه “ورغم عدم وجود تقدم حقيق في صفقة تبادل للأسرى بين المقاومة و”إسرائيل” إلا أن حركة حماس تعمل جاهدة لوضع الأساس لاتفاق مستقبلي مع “إسرائيل” وتقديمه للفلسطينيين في غزة وخاصة للجمهور الفلسطيني في الضفة الغربية باعتباره إنجازاً لحماس فقط بما يظهرها أنها تهتم بالشعب الفلسطيني بأسره، وليس فقط عناصرها أو شعب غزة وحدهم”.

ونقلت وسائل إعلام عربية وفلسطينية عن العضو البارز في المكتب السياسي لحماس محمد نزال قوله في مطلع الأسبوع إن حماس وضعت على قائمة الأسرى المطالبين بالإفراج عنهم أمين سر حركة فتح الأسير مروان البرغوثي والمحكوم بالسجن المؤبد.
وعلق “سيريوتي” بقوله:”تعبر هذه التصريحات بأمانة عن محاولة حماس أن تضع نفسها في نظر الجمهور الفلسطيني كمسؤول عن إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين المعتقلين في السجون “الإسرائيلية”، بينما ينشغل أبو مازن وقيادة فتح بالاجتماع والتصوير مع وزراء الحكومة الصهيونية وهم يقومون بالحج إلى المقاطعة”.

وأضاف بأن “مُطالبة حماس بالإفراج عن القيادي مروان البرغوثي، الذي نال تعاطفاً واسع النطاق في الشارع الفلسطيني وفي جميع استطلاعات الرأي التي أجريت في السلطة الفلسطينية برز على أنه الأكثر ترجيحاً لخلافة رئيس السلطة الفلسطينية ليس بالأمر الغريب.

وكانت حماس قد طالبت في الماضي، وأدت أيضاً إلى إطلاق سراح سجناء مرتبطين بفتح ومنظمات فلسطينية أخرى تتعامل معها”، “ومع ذلك فإن حماس تدرك جيدًا مدى الخلافات الحادة بين أبو مازن والبرغوثي، وتعلم أن مطالبة المنظمة بالإفراج عن أكبر أسير فلسطيني مرتبط بفتح وقيادة السلطة الفلسطينية له قيمة مضافة لا تقدر بثمن.

حتى لو أنه كان واضحاً لحماس أن الكيان سيرفض بشكل قاطع مطلبها بإطلاق سراح البرغوثي، تواصل حماس إرسال رسالة إلى الجمهور الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة بأنها فقط هي من تهتم حقًا بقضية حرية الأسرى الفلسطينيين، حسبما ذكر قضية تؤثر على كل أسرة تقريباً ومنزل في المجتمع الفلسطيني.

رابط مختصر
كلمات دليلية

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق