البرديني يدعو لممارسة الضغط على المجتمع الدولي لاعتماد موازنة دائمة لـ(أونروا)

multka
آهم الأخبار
21 نوفمبر 2021

3911171415 - الملتقى الإخباري

التقى الأمين العام للجبهة العربية الفلسطينية سليم البرديني بعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة شؤون اللاجئين الدكتور احمد ابو هولي في مكتبه بمقر دائرة شؤون اللاجئين بمدينة غزة.

و قال الأمين العام سليم البرديني: “إن الحملة التي تشنها الحركة

الصهيوامريكية ضد القضية الفلسطينية وفي مقدمتها تقليص موازنة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) وسط معاناة اللاجئين الذين يعانون من انعدام الأمن الغذائي وتفشي البطالة والفقر في اوساطهم لافتاً الى ان اللاجئين يعتمدون بشكل رئيسي على المساعدات التي تقدمها الأونروا سواء النقدية او
الغذائية التي تمثل لهم شريان الحياة”.

و أضاف” من الضرورة اليوم البحث وبشكل مستمر مع كافة الدول الصديقة والمحبة لشعبنا اعتماد الية تمويل دائم ومستدام قابل للتنبؤ عبر توقيع الدول المانحة اتفاقيات تمويلية مع الاونروا متعددة السنوات يحقق لها استقرارها المالي وإدامة الخدمات الحيوية التي تقدمها للاجئين الفلسطينيين، مؤكداً على ضرورة استنهاض كافة القدرات الفلسطينية والعربية في تعزيز التمسك بحق العودة للاجئين الفلسطينيين من الأراضي التي هجروا منها تطبيقاً للقرارات الدولية الصادرة عن الأمم المتحدة”.

و أكد البرديني رفض الجبهة لاتفاق الإطار الموقع بين (أونروا) والولايات المتحدة الامريكية فهو اتفاق مشروط، مؤكدا ان شعبنا سيفشل هذه المشاريع المشبوهة كما افشل جميع المشاريع التي تنتقص من حق العودة او توطينهم وكل ما يطرح عن الوطن البديل، داعياً الكل الفلسطيني الي التمسك بمنظمة التحرير
الفلسطينية البيت الوحدوي والجامع للكل الوطني.

و ثمن البرديني جهود الدكتور ابو هولي التي يبذلها لحماية حقوق اللاجئين والنهوض بواقع المخيمات وايلاء اهمية كبيرة لأوضاع اللاجئين في سوريا ولبنان وفي كافة أماكن الشتات، والنقلة النوعية التي احدثها في عمل دائرة شؤون اللاجئين خاصة تعاملها مع الأزمة المالية للأونروا ومواجهة القرار الامريكي بتقديم المساعدات المشروطة لـ(أونروا).

و من جانبه اشاد د. ابو هولي بالدور النضالي الكبير الذي تلعبه
الجبهة العربية الفلسطينية في حماية مكتسبات الثورة الفلسطينية وفي الدفاع عن الحقوق والثوابت مؤكدا على ان الجبهة العربية الفلسطينية شكلت أحد الدعائم لوحدة العمل الوطني تحت مظلة منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني.

و أكد أبو هولي على أن قضية اللاجئين هي قضية موحدة ورافعة للعمل الوطني، مشيداً على موقف القيادة الفلسطينية الرافض لجميع المشاريع التي تنتقص من حق العودة، موضحاً ان التحرك الفلسطيني على المستويين السياسي والشعبي يصب لحشد الموارد
المالية ووضع المجتمع الدولي تحت مسؤولياته والتزاماته تجاه وكالة الغوث الدولية “اونروا، مؤكدا في الوقت ذاته ان دائرة شؤون اللاجئين تعمل في ظروف صعبة في ظل اشتداد المؤامرة على قضية اللاجئين واستهداف الأونروا لإنهاء دورها.

3911171412 - الملتقى الإخباري3911171413 - الملتقى الإخباري3911171414 - الملتقى الإخباري3911171415 1 - الملتقى الإخباري
رابط مختصر
كلمات دليلية