اختراق هواتف مسؤولين أمريكيين باستخدام برامج تجسس إسرائيلية

3 ديسمبر 2021

9999148919 - الملتقى الإخباري
أفادت تقارير إعلامية، مساء اليوم الجمعة، عن اختراق ما لايقل عن تسعة هواتف تابعة لموظفين في وزارة الخارجية الأمريكية باستخدام برامج تجسس إسرائيلية.
وبحسب تقرير لوكالة (رويترز)،  فإن عمليات الاختراق وقعت خلال الأشهر الماضية طالت مسؤولين أمريكيين في أوغندا وآخرين مسؤولين عن قضايا تتعلق بالدولة الأفريقية.
وأضاف التقرير، أن الاختراقات التي يتم الإبلاغ عنها لأول مرة، وشنها مجهولين، هي أوسع عمليات اختراق معروفة للمسؤولين الأمريكيين من خلال تقنيات طورتها مجموعة NSO الإسرائيلية.
من جهتها، قالت مجموعة NSO، في بيان أمس الخميس، إنها ليس لديها أي مؤشر على استخدام تقنياتها في الهجوم، لكنها ألغت الحسابات ذات الصلة وستحقق في الأمر.
وقال متحدث باسم NSO: “إذا أظهر تحقيقنا أن هذه الإجراءات قد حدثت بالفعل باستخدام أدوات NSO، فسيتم إيقاف هذا العميل نهائيًا وستتخذ الإجراءات القانونية” ، مضيفًا أن NSO “ستتعاون أيضًا مع أي سلطة حكومية ذات صلة وتقدم المعلومات الكاملة”.
ورفض مسؤولون في سفارة أوغندا بواشنطن وكذلك المتحدث باسم شركة (أبل) التعليق على الحادثة.
وفي السياق، رفض المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية التعليق على الاختراقات، مشيراً إلى قرار وزارة التجارة بوضع الشركة الإسرائيلية على القائمة السوداء المعروفة بـ “قائمة الكيانات”.
وكانت وزارة التجارة الأمريكية، وضعت مجموعة NSO الإسرائيلية على القائمة السوداء، بسبب تزويدها حكومات بعض الدول ببرمجيات استخدمت لأهداف خبيثة منها تعقب الصحفيين العاملين في السفارات والنشطاء
رابط مختصر